Categories
dark

بالفيديو….إجبار برلمان الجزائر علي تمرير 100 مادة من الدستور في دقيقة واحدة دون مناقشة

  


صادق مجلس الوزراء الجزائري الأحد على مشروع تعديل الدستور الذي اقترحه الرئيس عبد المجيد تبون، ومن المقرر عرضه على البرلمان لاحقا وطرحه للاستفتاء الشعبي في الأول من نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.



ويتضمن المشروع تعديلات تتعلق بمهام الجيش وصلاحيات رئيس الحكومة، واستحداث منصب نائب رئيس الجمهورية وضمان استقلال القضاء.



وقال بيان صادر عن الرئاسة إن مجلس الوزراء “ناقش وصادق على مشروع التعديل الدستوري الذي “يضع الأسس القانونية الدائمة للجزائر الديمقراطية الجديدة”.


ويعتبر الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون التعديل الدستوري بمثابة حجر الأساس في إصلاحات جذرية وعد بها قبل وبعد وصوله إلى سدة الحكم، في 19 ديسمبر/كانون الأول الماضي.


وتم توزيع مسوّدة مشروع الدستور، التي أعدتها لجنة خبراء عينها تبون، على الأحزاب والنقابات والجمعيات ووسائل الإعلام المحلية من أجل تقديم اقتراحاتها.


ونقلت وكالة الأناضول أن المسودة تضمنت اقتراحات عديدة أهمها استحداث منصب نائب للرئيس، وتوسيع صلاحيات رئيس الحكومة، ورفع الحظر عن تنفيذ الجيش عمليات خارج الحدود، للمرة الأولى.


وذكرت رويترز أن المسودة تشمل بشكل أساسي منح البرلمان ورئيس الوزراء والسلطة القضائية سلطات أكبر، بالإضافة إلى تعزيز الحريات السياسية.


وينتظر تقديم مشروع الدستور الى البرلمان لمناقشته والمصادقة عليه في الأيام المقبلة، قبل الاستدعاء الرسمي للهيئة الناخبة للمشاركة في الاستفتاء المقرر في الأول من نوفمبر/تشرين الثاني.



Total
0
Shares
Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Previous Post

فضيحة .. سرقة كأس أمم أفريقيا من مقر جامعة الكرة المصرية

Next Post

Most Societies Don’t Come Back from the Brink of Collapse. Can America?

Related Posts